Featuredاخبار محلية

150 ألفاً من الكويت زاروا إسبانيا الصيف الماضي

أكد السفير الاسباني لدى البلاد ميغيل مورو أغيلار، على قوة العلاقات الثنائية بين بلاده والكويت في شتى المجالات وخصوصاً في القطاع السياحي، لافتاً إلى أن نحو 100 الف كويتي زاروا بلاده الصيف الماضي عبر الخطوط الجوية الكويتية فقط، ونحو 50 ألفاً عبر خطوط طيران أخرى، ونحو 68 مليون سائح من مختلف دول العالم.

وأضاف في تصريح للصحافيين على هامش الاحتفال الذي أقامه في مقر اقامته، لمناسبة زيارة الرئيس الفخري لـ«مؤسسة إسبانيا الفاخرة» الأميرة بياتريكس دي أورليانز، مع عمدة ماربيا أنجيليس مونيوز، والمدير التنفيذي لمؤسسة إسبانيا الفاخرة كريستينا مارتن بلاسي للكويت، بحضور عدد كبير من المواطنين وممثلي شركات السياحة والسفر الكويتية، أن الرحلات المباشرة إلى مدريد برشلونة وأيضاً ملقا رفعت نسبة اقبال الكويتيين على هذه الوجهات السياحية المثالية.

وذكر ان نظام تأشيرة «الكاسكاد» الخاص بالكويتيين «ساهم في رفع اعداد السياح إلى دول الاتحاد الأوروبي بشكل عام واسبانيا بشكل خاص».

ماربيا… رمز السياحة

بدورها، أكدت عمدة ماربيا أنجيليس مونيوز، أن مدينتها هي رمز السياحة في جنوب اوروبا، وهي الوجهة المثالية للزيارة وشراء منزل ثانٍ وللاستثمار، لافتة إلى أن تحالفها مع الكويت يعزز مكانتها كرائدة عالمية في التميز.

واعتبرت أن «الحماس الذي يظهره الكويتيون مع ماربيا، يتجلّى في بيانات السياح الذين يأتون إلى مدينتنا، وفي اهتمام المستثمرين الذين يقررون شراء منازل فيها».

وأشارت إلى أن «ارتباط ماربيا بالكويت يعود إلى أوائل الثمانينات من القرن الماضي، عندما اكتشف الكويتيون الذين بدأوا الاستثمار للمرة الأولى في الاقتصاد الإسباني، بحيث أن 90 في المئة من السياح الكويتيين إلى إسبانيا يختارون ماربيا، لافتة إلى أن «هذا التحالف نما على مرّ هذه السنوات».

الراي

لقراءة الخبر من المصدر أضغط على الرابط
https://www.alraimedia.com/article/15

 

زر الذهاب إلى الأعلى