Featuredالرياضة

بطولة إنكلترا.. أرسنال يكتسح تشلسي في دربي لندن وينفرد بالصدارة موقتا

انفرد أرسنال بصدارة الدوري الإنكليزي لكرة القدم مؤقتاً بعد اكتساحه ضيفه وجاره تشلسي 5-0 الثلاثاء على ملعب الإمارات في دربي لندن في مباراة مؤجلة من المرحلة التاسعة والعشرين.

وسجّل البلجيكي لياندرو تروسار (4) وبن وايت (52 و70) والألماني كاي هافيرتس (57 و65) الأهداف.

وعزز الـ”مدفعجية” رصيده في الصدارة بـ77 نقطة بفارق ثلاث نقاط عن شريكهم السابق ليفربول الذي يلعب مع مضيفه إيفرتون الأربعاء، وأربعٍ عن مانشستر سيتي حامل اللقب ضيف برايتون الأربعاء في مباراتين مؤجلتين من المرحلة ذاتها، علما أن سيتي له مباراة مؤجلة مع توتنهام سيخوضها في 14 أيار/مايو المقبل.

وأكّد أرسنال تفوّقه على تشلسي بعدما تغلّب عليه للمرة الخامسة في آخر ست مباريات (تعادل في الأخيرة منها 2-2) ضمن جميع المسابقات.

وتكبّد تشلسي الذي خرج بموسمٍ صفريّ خسارته الثانية توالياً بعد سقوطه أمام مانشستر سيتي 0-1 في نصف نهائي كأس الاتحاد، وتجمّد رصيده عند 47 نقطة في المركز التاسع.

ولم ينتظر أرسنال سوى أربع دقائق لافتتاح التسجيل عبر تروسار الذي سدّد كرة قوية من داخل المنطقة إثر تمريرةٍ من ديكلان رايس (4).

وكاد المدافع البرازيلي غابريال يمنح التعادل لتشلسي بالخطأ في مرمى فريقه حين حاول إبعاد كرة عرضيةٍ للسنغالي نيكولاس جاكسون ارتطمت بالقائم الأيمن (24).

وتعملق الحارس الصربي ديورديي بيتروفيتش في تصدٍّ مزدوج لكرتين من هافيرتس ثمّ تروسار (27).

وأضاع جاكسون الذي أهدر العديد من الفرص في المباراة التي خسرها فريقه أمام سيتي، فرصةً جديدةً حين تابع عرضية من الأوكراني ميخايلو مودريك بيده نحو المرمى (41).

وواصل بيتروفيتش تألّقه حين أبعد تسديدةً قويةً لرايس بعد تمريرةٍ من القائد الدولي النروجي مارتن أوديغارد (49)، ثمّ مرة ثانية أمام هافيرتس من زاوية ضيّقة أبعدها إلى ركنية (51).

وتمكّن أرسنال من تسجيل الثاني بعدما نُفّذت ركنية إلى رايس، فسدّد وأُبعدت كرته من الدفاع ووصلته إلى وايت الذي وضعها في المرمى (52).

وأكّد هافيرتس فوز فريقه حين انفرد متجاوزاً المدافع الإسباني مارك كوكوريلا بعد تمريرةٍ طويلةٍ من أوديغارد (57).

وتايع جاكسون مسلسل إضاعة الفرص حين وصلته كرة مباشرةً أمام الحارس الإسباني دافيد رايا لكنه سددها خارج المرمى (61)، فيما سجّل هافيرتس ثنائيته والهدف الرابع لفريقه حين تلقى عرضية من بوكايو ساكا سدّدها بإتقان إلى الزاوية اليسرى للحارس بيتروفيتش (65).

وحذا حذوه وايت بتسجيل الثنائية عندما ختم المهرجان بتسديدة مخادعة إثر تمريرة من أوديغارد (70).

 





زر الذهاب إلى الأعلى